القائمة الرئيسية

الصفحات

المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للصحة (UMT) لبني ملال- خنيفرة يتدارس عدد من القضايا التنظيمية وانشغالات نساء ورجال الصحة - بلاغ

 


بلاغ: المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للصحة (UMT) لبني ملال- خنيفرة يتدارس عدد من القضايا التنظيمية وانشغالات نساء ورجال الصحة


انعقد يوم السبت 13 نونبر 2021 بمقر الإتحاد المغربي للشغل ببني ملال اجتماع المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) لبني ملال- خنيفرة، خصص للبث في عدد من القضايا التنظيمية، منها:

- الإشادة بتضحيات كافة مناضلات ومناضلي الاتحاد المغربي للشغل ومكاتبهم النقابية ولجانهم بأقاليم خريبكة، أزيلال، بني ملال، الفقيه بن صالح وخنيفرة والتي أسفرت عن تحقيق الاتحاد للمرتبة الأولى في قطاع الصحة جهويا، وكذلك وطنيا ومركزيا (مع الحسم مع ازدواجية البعض).

- استئناف عمل اللجنة التحضيرية للمؤتمر الجهوي الثاني، التي توقفت أشغالها المتقدمة بسبب جائحة كورونا، وتحيينها وتوسيعها، وتفويضها صلاحية تحديد تاريخ المؤتمر بناء على تطور أشغالها والظروف الوبائية. 

- تكليف النائب الأول للكاتب العام الجهوي بمهام وصفة الكاتب العام الجهوي بالنيابة رسميا في انتظار المؤتمر. وإشراك الكتاب العامون للمكاتب الجديدة ومنسقو اللجان أو من يمثلهم في التدبير النقابي الجهوي حاليا.

- تحيين وتفعيل اللجان الجهوية للأطباء والصيادلة وجراحي الأسنان، والممرضين وتقنيي الصحية، والقابلات، والأطر الإدارية والتقنية..، واللجنة الجهوية للإعلام وصون المجموعات التواصلية.


كما تداول الاجتماع في عدد من القضايا الآنية التي تستأثر باهتمام نساء ورجال الصحة جهويا ووطنيا: 

1- استمرار ظاهرة الاعتداءات الجسدية واللفظية على الأطر الصحية. ويعلن المكتب الجهوي بالمناسبة تضامنه مع الأخوين أمين أكناو ممرض مستعجلات مستشفى القرب لسوق السبت، تعرض لاعتداء جسدي بمعية زملائه مؤخرا، ود. كريم ربيع طبيب مختص في جراحة الدماغ والأعصاب بالمستشفى الجهوي لبني ملال، تعرض لاعتداء يومه السبت (يوم الاجتماع) ومع كافة الأطر الصحية المتضررة.

2- تردي خدمات شركات التغذية المكلفة بتدبير مطابخ المراكز الاستشفائية بالجهة (ببني ملال، أزيلال، خريبكة والفقيه بن صالح (التي تعرض بعض العاملين في مستعجلات مستشفاها الإقليمي للتسمم). ويطالب بتحسينها أو فسخ العقد مع الشركات التي لا تحترم دفاتر التحملات، وتحميلها تبعات ذلك.

3- التذبذب في وثيرة استفادة الأطر الصحية العاملة في الحملة الوطنية للتلقيح من التغذية، والمتوقفة في الوقت الحالي بإقليم بني ملال (منذ 18 أكتوبر2021) وكذلك بخنيفرة وأزيلال والفقيه بن صالح. ومطالبته باسترسال تمكينهم من التغذية الخاصة بالتلقيح واستفادتهم من قيمتها منذ تاريخ توقفها.

4- اختلالات صرف تعويضات أيام السبت وعدم إنصافها لكل مستحقيها الحقيقين (نموذج بني ملال) وتأخر صرفها بخريبكة. ومطالبته بإنصاف المتضررين وصرف التعويضات المتأخرة. 

5- الخصاص المهول في الموارد البشرية بالجهة وعدم التوازن في توزيع التعيينات المؤقتة بين أقاليمها. ومطالبته الوزارة الوصية بإنصاف جهة بني ملال- خنيفرة في توزيع الموارد البشرية وطنيا. 

6- التأخر في التعيينات الرسمية لرؤساء عدة مراكز صحية ومصالح ومؤسسات. ومطالبته بإنجازها. ناهيك عن تأخر تسوية التعويضات عن المسؤولية والملفات الإدارية والمالية لمعظم الأطر الصحية.

7- استمرار الغموض بخصوص ملف الوظيفة العمومية الصحية واستفراد الوزارة والحكومة بمشروعها مما يهدد مكتسبات الأطر الصحية بدل تعزيزها، وذلك ما تشير إليه عدد من المؤشرات السلبية. ومطالبته بالكشف عن هذا "المشروع"/اللغم وفتح حوار منتج حوله، وإنصاف كافة الفئات الصحية.

8- السعي لتجريم العمل النقابي بوزارة الصحة عبر مقاضاة مدير مديرية التنظيم والمنازعات للنقابيين. ويؤكد المكتب الجهوي تضامنه مع مناضلي ونضالات المكتب النقابي للإدارة المركزية.

9- يدعو المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) لبني ملال-خنيفرة كافة المكاتب النقابية بالجهة للانخراط في النضالات الرامية للدفاع على حقوق وكرامة نساء ورجال الصحة. 


المكتب الجهوي



انت الان في اول مقال
reaction:

تعليقات