القائمة الرئيسية

الصفحات

زادو فيه.. إعتداء لفظي و جسدي على تقنية أشعة من طرف طبيبة.



بيان استنكار ي

يستنكر المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للصحة المنضوي تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل, التصرف المشين و الحاط
للكرامة المهنية قبل الشخصية و الذي تعرضت له الأخت "خ.م" اثر قيامها بواجبها المهني و ذلك من طرف
الطبيبة المختصة بالأشعة .

هذا التصرف المتمثل في التلفظ بعبارات لا يجدر بها ان تصدر من طبيبة المفروض فيها التحلي بقيم المبادرة و الاحترام
و تعزيز الروح المعنوية داخل الفريق اتجاه اطار تقني يقوم بواجبه المهني.و الادهى من ذلك هو التصرف العنيف و
الذي ينم عن حقد و غل دفين اتجاه الأطر التقنية المشتغلة بالمصلحة بحيث عمدت هذه الطبيبة الى ضرب المعتدى عليها
بكتاب في شكل استفزازي و بطريقة طفولية تنم عن محدودية الأفق و ضحالة القيم المهنية لذى هذه الطبيبة لا لشيء سوى لكون الممرضة ارادت التحقق من موعد يدخل في صميم عملها و ذلك بتنسيق مع الطبيبة المختصة الشيء الذي لا يمس بأذى أي فرد من افراد الطاقم الصحي المشتغل بالمصلحة .

هذا الحادث الذي وقع بمرأى و مسمع الطبيب رئيس مصلحة الاشعة و احد المرتفقين و الذين يشهدون بصحة ما وقع زاد
الطين بلة اعتراف الطبيبة بالميز بين الأطر داخل المصلحة من خلال اعترافها امام الحاضرين انها تريد الاشتغال فقط مع
ممرضين اثنين باستثناء الباقين ما يمثل استهتارا بروح الفريق و السعي وراء خلق شرخ في صفوف الموظفين سينعكس
لا محالة على مردوديتهم بالمصلحة الامر الذي لا يبشر بخير في القادم من الأيام . وعليه فإننا داخل المكتب الإقليمي وتبعا لما حصل وحتى يكون الجميع على بينة من الامر فإننا :

1. نستكر تصرف الطبيبة وندعوه ا لإعاد ة ترتيب اورقها داخل محل اشتغالها .
2. ندعو الإدارة لإعادة الاعتبار للممرضة ضحية العنف اللفظي والجسدي والمعنوي .
3. نعتبر الحادث يمس جميع الأطر الصحية ب دون استثناء من أطباء وممرضي ن و تقنيين و مهندسين و أعوان و اداريين لان الأطر الصحية جسد واحد في تعاونهم و خدمتهم للإنسانية جميعا .
4. نطالب الإدارة بالتحقيق في الموضوع واتخاد التدابير الإدارية والمهنية في حق من ثبت في حقه الاخلال بالاحترام الواجب لرفقاء العمل .
5. ندعو جميع المناضلات والمناضلين داخل صفوف الجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) بالصويرة إلى الاتحاد و التضامن لرفع أي حيف يطال المشتغلين بالقطاع و إعادة الاعتبار للأطر الصحية و
الانخراط في المحطات النضالية المستقبلية التي سيدعو لها المكتب في حالة التمادي المحط بالكرامة المهنية للمشتغلين بالقطاع.

عاش الاتحاد و عاشت الجامعة الوطنية للصحة
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات