تأسيس المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) لجهة درعة تافيلالت


بلاغ إخباري: تأسيس المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) لجهة درعة تافيلالت
    
تحت شعار: "تنظيم نقابي جهوي قوي وفعال لصون كرامة وحقوق وسلامة نساء ورجال الصحة بجهة درعة تافيلالت والدفاع على خصوصية القطاع"، انعقد يوم السبت 23 نونبر 2019 بمقر الاتحاد المغربي للشغل بالرشيدية تجمعا تنظيميا للجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) بجهة درعة تافيلالت، ترأسه الكاتب الوطني الأخ محمد وردي، بحضور الإخوة حسن ناصيري الكاتب العام للاتحاد المحلي لنقابات الراشيدية (إ م ش)، علي حاحيوي عضو الاتحاد المحلي وعضوي المكتب الجامعي د. عبد الحميد الأيسر والشريف جلال بلمعطي وبعض الضيوف. 

وبعد تذكير نائب الكاتب الوطني المكلف بالتنظيم الأخ رحال لحسيني بسياق عقد هذا التجمع التنظيمي المخصص لإتمام ترتيبات تأسيس المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) لدرعة تافيلالت (وفق الأرضية المتفق عليها في اللقاء التنظيمي المنعقد بمقر "إ م ش" بورزازات شهر مارس الماضي) والاتفاق على منهجية الإشتغال والتداول في عدد من القضايا والاقتراحات، جاء المكتب الجهوي كالتالي:

(مكتب جهوي مكون من 25 عضوا 8 منهم نساء، 
يمثلون أقاليم الراشدية، تنغير، ميدلت وورزازات، 
يضم 18 ممرض/ة، 3 تقنيين، 2 أطباء، مهندس، متصرفة، 
وجاء على رأسه الأخ الحسن محرزي العلوي/ ممرض، كاتبا جهويا، 
والإخوة: مصطفى الشادلي/ الكاتب الإقليمي للراشيدية، 
زكرياء لعواطني/ الكاتب الإقليمي لميدلت، 
سعيد فقيدي/ الكاتب الإقليمي لورزازات، 
والأخت لطيفة أهادي/ متصرفة، 
وعبد المومن غراس/ طبيب، 
نوابا للكاتب الجهوي)

((انظر البلاغ الإخباريرفقته))

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق